أسباب الولادة القيصرية

أسباب الولادة القيصرية

المشيمة المنزاحة: تحدث عندما تقع المشيمة تحت الرحم و تغطي عنق الرحم بشكل كلي أو جزئ. واحدة كل 200 إمرأه حامل يحدث لها هذا في الثلاث أشهر الأخيرة. سوف تحتاج للراحة التامة. إذا تم التأكد

من هذه الحالة فسوف تضطر في الغالب للجوء للولادة القيصرية. إذا كانت قد غطت جزء بسيط من عنق الرحم فقد يكون تكون قادرة على الولادة الطبيعية.

إنفصال المشيمة: انفصال المشيمة عن الرحم و يحدث أيضا في الغالب في الثلاث أشهر الأخيرة. 1% من الحوامل يشهدون ذلك. سوف تجد الأم نزيف عند موضع الانفصال و بعض الآلام في الرحم. قد يسبب هذا في صعوبة وصول الأوكسوجين للطفل حسب الخطورة, قد يضطرون للولادة القيصرية مفاجئه.

إنفجار الرحم: واحدة كل 1500 ولادة قد تتعرض لقطع في الرحم أثناء الحمل أو الولادة. يسبب هذا النزيف للأم و يتدخل في وصول الأكسوجين للطفل فتضطر الأم لولادة مفاجئة.

تغير وضع الجنين: تكون الولادة القيصرية إختيارية في هذه الحالة و لكن قد تحتاج أن تجرى عملية الولادة تحت ظروف معينه. إذا كان الطفل في مشكلة مثل هبوط الحبل السري سوف تضطر للولادة القيصري.

هبوط الحبل السري: في هذه الحالة يقع الحبل السري فيخرج من المهبل قبل خروج الطفل. عند تقلص الرحم يقوم بالضغط على الحبل السري فيؤثر على وصول الدم للطف. تضطر للولادة القيصري المفاجئة.

الضائقة الجنينية: بسبب عدم وصول الأكسوجين للطفل. إذا تم اكتشاف هذا فلابد من الولادة القيصرية فورا.

ضيق عنق الرحم: عندما لا يتسع بما فيه الكفاية لخروج الطفل فتبطئ عملية الولادة أو تتوقف تماما, أو بسبب عدم وجود الطفل في الوضع الصحيح للولادة.

الولادة القيصرية المتكررة: 90% من السيدات اللاتي يتعرضن للولادة القيصرية يستطيعون الولادة الطبيعية بعد ذلك و تدعى (vaginal birth after cesarean). أكبر خطورة أثناء الولادة هي انفجار الرحم و التي تحدث بنسبة ضئيلة جدا في حدود واحد بالمئة, و هناك عدة عوامل تحدد إذا كانت تستطيع الولادة الطبيعية في هذه الحالة أم لا.

قطر الرأس: عندما يكون قطر رأس الجنين أكبر من المعتاد أو يكون الحوض عن الأم صغير و لا يسمح بمرور الطفل.

إصابة الرحم بالفيروس: فيتم الولادة المبكرة لحماية الطفل من التعرض لها.
مرض السكر: إذا تعرضت لمرض السكر أثناء الحمل أو كانت مصابة من البداية فقد يكون حجم الطفل كبير أو تتعرض لمضاعفات أخرى فتزيد فرص الولادة القيصرية.

تسمم الحمل: يرتفع ضغط الأم أثناء الحمل فلا يصل الأوكسوجين بالكمية الكافية للطفل. عندما تكون الحالة خطرة للغاية تطر للولادة القيصرية.

التوأم: يعتمد هذا على وضع كل منهم و وزنهم و عمرهم. عند الحمل ثلاث أجنة أو أكثر تقل فرصة الولادة الطبيعية