احترسي! عادات سيئة تفعلينها تجعل رائحتك كريهة

احترسي! عادات سيئة تفعلينها تجعل رائحتك كريهة

عادات تفعلينها تجعل رائحتك كريهة طول الوقت، وهي؛

تهملين قشرة شعركِ: 

كلّما زادت القشرة في رأسكِ، كلّما زادت البكتيريا المسبّبة للرائحة الكريهة. لذلك من المهمّ جدّاً أن تختاري شامبو مضاد للقشرة مع كريمات العناية بالشعر لإزالة القشرة، وننصحكِ بأن تلجئي إلى تلك المستحضرات التي تتمتّع برائحة ذكية. أمّا إذا كنتِ صاحبة شعر دهنيّ ولا يمكنكِ غسله يوميّاً، استخدمي الشامبو الجاف الذي يعيد الحياة إلى شعركِ ويمنحه رائحة معطّرة.

 

تفرطين في تناول الأطعمة الحارة:

صحيح أن المأكولات الحارة والتوابل لذيذة لا نستطيع مقاومتها، لكنّها حادة وقوية لدرجة أن رائحتها تتسرّب من مسامات الجسم، حتّى بعد مرور ساعات على تناولها. لذلك، ننصحكِ بألاّ تفرطي في تناول هذه الأطعمة، والجئي إلى تلك الغنية بالخضار والفاكهة التي تحتوي على المياه، ما يساعد في التالي على تحرير الجسم من السموم.

 

تفوّتين إحدى الوجبات:

عندما تفوّتين إحدى وجباتكِ الأساسية، يفرز جسمكِ بعض المواد الكيميائية من معدتكِ والمسبّبة للرائحة النتنة، والتي تخرج بالتالي من فمكِ.

 

لا تشربين كمية كافية من المياه:

كلّما كانت بشرتكِ جافة، كلّما امتصّت العطور بسرعة أكبر، الأمر الذي يؤدّي إلى إزالة الرائحة الطيّبة بسرعة. لذلك، من الضروري أن تشربي نسبة كافية من المياه طيلة اليوم، لترطيب بشرتكِ وتحرير جسمكِ من السموم المسبّبة للروائح الكريهة.

 

تستخدمين بكثرة غسول الفم الغنيّ بالكحول:

ما لا تعرفينه هو أن الكحول التي يحتوي عليها غسول الفم، قد تزيد نسبة البكتيريا المسبّبة للرائحة الكريهة. لذلك، ننصحكِ باستخدام تلك المستحضرات الخالية من هذه المادة.

 

تنسين تنظيف لسانكِ:

تقومين بتنظيف أسنانكِ 3 مرّات في اليوم، لكنّكِ تنسين كليّاً فرك لسانكِ أيضاً. هذه الخطوة مهمّة جدّاً، للتخلّص من البكتيريا الموجودة في الفم والمسبّبة للرائحة النتنة. من الآن فصاعداً، مهما كنتِ على عجلة من أمركِ، خصّصي الوقت الكافي لتنظيف أسنانكِ ولسانكِ أيضاً، لتتمتّعي برائحة فم رائعة.

 

تتأخّرين عن موعد غسل حمّالة صدركِ:

ليس عليكِ أن تقومي بغسلها كلّ يوم، لكن لا يعني أن ترتديها أكثر من 5 مرّات ولا تغسليها. الأمر يتعلّق بمدى تعرّق بشرتكِ وإبطيكِ، فإذا شعرتِ بأن الرائحة لم تعد جيّدة، نظفيها فوراً. إضغطي هنا لتتعلّمي كيفية تنظيف حمّالة الصدر.

 

تختارين الأحذية المسبّبة للروائح الكريهة:

من الضروري جدّاً أن تتقني عملية اختيار الأحذية ذات جودة عالية، للتخلّص من مشكلة التعرّق. كما بإمكانكِ أن ترتدي الجوارب التي تحدّ من هذه المشكلة أيضاً.

 

تتوتّرين بكثرة:

نعم كما قرأتِ، التوتر الزائد يؤدّي إلى رائحة نتنة! لماذا؟ عندما تزيد نسبة التوتر والقلق، يفرز جسمكِ مواداً تسبّب التعرّق، ما يؤدّي بالتالي إلى رائحة غير محبّذة. حاولي قدر الإمكان أن تكوني هادئة ولا تغضبي.