هو وهي

الفيتامينات الخارقة للجمال والبشرة

إن صحة بشرتك وجلدك متوقفة على هذه الفيتامينات لأن أي نقص فيها قد يؤدي إلى ظهور التجاعيد مبكراً كما سيؤدي إلى ظهور حب الشباب وإلى الإصابة بمشاكل جلدية أخرى مثل الصدفية والأكزما وغير ذلك. ما الذي عليك أن تعرفيه عن هذه الفيتامينات الخارقة وأين تتواجد في طعامك؟ وكيف تعالجين مشاكل البشرة بها؟ 

 
أظهر العديد من الدراسات، لا سيّما تلك المتعلقة بالأشعة فوق البنفسجية، أن الفيتامينات المضادة للتأكسد تؤمن الحماية من الأكسدة. في الواقع، يضعف التعرّض للأشعة فوق البنفسجية أنظمة الجلد المضادة للتأكسد. وقد أظهرت دراسة (أجريت على الفئران) أنّ الفيتامين C المركّز وصل إلى أدنى معدل له بعد 12 ساعة من التعرّض لجرعة واحدة من الأشعة فوق البنفسجية ولم يعد إلى معدلاته الأولية إلاّ بعد مرور 72 ساعة.
 
تذكّري أنّ الفيتامين C يحمي أجزاء الخلية القابلة للذوبان في المياه، في حين أنّ الفيتامين E هو فيتامين قابل للذوبان في الدهون. أظهرت الأبحاث أنّ الفيتامين E يحمي الجلد من تأثيرات الأشعة فوق البنفسجية شرط وضعه عليه قبل التعرّض لهذه الأشعة أو في خلال دقيقتين كحد أقصى. وتبيّن أيضاً أنّ تناول مكملٍ من الفيتامين A يحمي الجلد من الضرر الذي تتسبب به الأشعة فوق البنفسجية. فجلد النساء اللواتي تناولن 30 ملغ من البيتاكاروتين (الذي يحوّله الجسم إلى فيتامين A ) لا يصبح أحمر بقدر جسم من تناولن حبة وهمية حتى في أجزاء الجلد المغطاة بكريم واقٍ من أشعة الشمس. بمعنى آخر، من الضروري جداً أن نمنح الجسم العناصر الغذائية التي يحتاجها، داخلياً وخارجياً، بغية الوقاية من ضرر الأكسدة بدلاً من محاولة إصلاح الضرر بعد وقوعه.
 
نجد البيتاكاروتين في الفواكه والخضار الحمراء/البرتقالية/الصفراء. نجد الفيتامين C أيضاً في الخضار والفواكه التي نأكلها نيئة لأنّ الحرارة تدمّره بسرعة. ونجد الفيتامين E في المأكولات المصنوعة من «البذور» بما في ذلك المكسرات والبذور وزيوتها، فضلاً عن الخضار كالبازيلاء والفول والذرة والحبوب الكاملة، التي تعتبر كلها من البذور. ويعتبر تناول البطاطا الحلوة، والجزر، وقرة الماء (الحرف)، والبازيلاء والبروكولي بشكل متكرر طريقة عظيمة لرفع معدلات مضادات التأكسد، شرط ألاّ يتم قليها طبعاً.
والطعام المفيد الآخر هو البطيخ الأحمر، فهو غني بالبيتاكاروتين والفيتامين C ، كما أنّ بذوره غنية بالفيتامين E وبالمعادن المضادة للأكسدة أي الزنك والسيلينيوم. بالتالي، يمكن تحضير كوكتيل رائع من مضادات التأكسد عبر خلط اللب والبذور وطحنها معاً ما يعطيك مشروباً ذا مذاق رائع.
 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى