تجنبى دور "القائد" مع زوجك

تجنبى دور "القائد" مع زوجك
أكد أخصائيون فى الشئون الزوجية أنه من المستحيل أن تغير المرأة تربية زوجها فليس بمقدورها تغيير شخصية رجل بسهولة. 
وقد أكد ريجنا ربيير، اخصائي شئون الزواج بجامعة جونتجن الالمانية، أن سلوك الرجل جاء نتاج التعليم ونتيجة للتقاليد الاجتماعية حيث جرت العادة والاعراف علي ان يتم تلقين وتعليم الفتيات والبنات وهم صغارا قدرا أكبر من التدريب منذ طفولتهن المبكرة على اللغة ومهارات الاتصال والتواصل والمهارات الاجتماعية.
 
وأضاف: بينما الأولاد الذكور تتم تربيتهم علي الإقدام وكيفية التحمل والقدرة علي الذود والدفاع عن النفس موضحا انه ليس من الحكمة في شىء ان تضعي نفسك عزيزتي الزوجة في مرتبة اعلي من وضع ومرتبة زوجك فانت لست أما ولا مديرة اعمال ومنسقة لخطط شريكك 
 
وتابع: ثبت مع التجارب الحياتية ان اتباع أسلوب التفاوض بين الزوجين حقق نجاحا كبيرا وجاءت نتائجه أفضل من لغة التهديدات والاتهامات المتبادلة ..وجعل الزوجة من نفسها وصية علي زوجها تعد عليه أنفاسه وترصد تحركاته.
 
ونصح قائلا: كوني ذكية لبقة ولا تحاولي أن تغيري عادات زوجك القديمة بطريقة الند بالند .ولاشك انك بهذه الطريقة سوف تفشلين لأن الطبع يغلب التطبع ..ولكن بالحكمة حاولي أن تلفتي نظره وبشىء من الرقة والدهاء في نفس الوقت.
 
واستطرد: غيرى من أسلوبك معه وحاولي أن تكوني هادئة ناعمة ..وان تبدأى بالتودد إليه بان تقولي له (إني أحبك ..ولذا أريد أن أتحدث إليك عن شىء سيجعل حياتنا معا أكثر سلاسة وأفضل حالا ) وهذه اللحظة سوف تسقط جميع الاقنعة وتتحطم كل الحواجز.