تحذير.. "تقويم الأسنان" يسبب أضراراً باللثة Featured

تحذير.. "تقويم الأسنان" يسبب أضراراً باللثة

حذَّر أستاذ طب أسنان دولي الآباء والأمهات الذين ينفقون آلاف الجنيهات على أقواس تقويم الأسنان لأطفالهم؛ لأنها يمكن أن تضر أسنان ولثة الأطفال.

وتشير التقديرات إلى أن واحداً من كل ثلاثة أطفال يمكن أن يستفادوا من وجود أقواس التقويم، والتي تكلف ما بين 2000 دولار إلى 2500 دولار، وكل عام أكثر من 200 ألف طفل وحول 1500 شخص بالغ يستخدمون أقواس التقويم التي يتم تركيبها في إنجلترا وحدها.

 

ولكن أجهزة تقويم الأسنان لا تخلو من المخاطر، حيث حذر "روبن سيمور" رئيس وحدة تقويم الأسنان في مدرسة جامعة نيوكاسل، من التقويم الثابت حيث يتم لصقه على الأسنان لمدة تصل إلى سنتين، وهذا يجعل من الصعب جداً حدوث تنظيف فعال للبلاك المتراكم على الأسنان؛ وبالتالي حدوث أمراض اللثة وهو السبب الرئيسي لفقدان الأسنان.

 

وقال سيمور: "على الرغم من زيادة الطلب على المعالجات التقويمية، لا بد من الاعتراف بأن هناك العديد من المخاطر المرتبطة بمثل هذه العلاجات، حيث إنه في بعض الحالات، المخاطر تفوق الفوائد، وينبغي عدم القيام بهذا العلاج إذا كانت نظافة الفم سيئة".

 

وينصح الخبير الدولي باستخدام المضمضة التي تحتوي على مادة "سيتيل بيريدينيوم كلوريد"، وهي مطهر يمنع نمو البكتيريا في الفم، وتعمل عن طريق تحطيم الدهون في جدار الخلية البكتيرية، وهو الأكثر فعالية ضد البكتيريا على أسطح الأسنان.

 

ونُشرت نتائج التقرير عبر صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، وذلك في الرابع والعشرين من شهر نوفمبر الجاري.