صحة

تعرفي على أسباب تساقط شعرك بعد الولادة

تلاحظ العديد من السيدات تزايد تساقط الشعر بعد الولادة مباشرة وامتداد ذلك إلى عدة أشهر، ولا داعي سيدتي للقلق فهذا أمر طبيعي لدى كل السيدات، ونعرفك في هذا المقال على أهم السباب التي تؤدي إلى ذلك:

الضغوط: تتعرض الأم بعد ولادة طفلها لضغوط نفسية من اكتئاب ما بعد الولادة، الأرق، قلة النوم، والعناية بالطفل. في هذه الحالات يزيد إفراز هرموني الكورتيزول والنورادرينالين اللذين يسببان اضطراباً في دورة نمو الشعر الطبيعية، وإفراز كميّة زائدة من الدهون الطبيعية في فروة الشعر، فيصبح الشعر دهنياً ويتعرض للتساقط.

مستحضرات الشعر: فالجل والرغوة والسبراي كلها منتجات تعطي مظهراً جميلاً ولافتاً للشعر في وقت قصير، لكن كثرة استخدامها وتراكمها في الشعر يؤدّي إلى إضعاف الشعر وبالتالي سقوطه، لذلك بعد الولادة مباشرة لا تعرضي شعرك لهذه المواد أو للصبغ.

أدوية منع الحمل: تزيد هذه الأدوية مستوى هرمون الإستروجين فتوسع مرحلة النمو ويصبح الشعر أكثف، لكنّ دورة الشعر تستمر وتدخل الشعرة في مرحلة الراحة، فيقل نمو الشعر، من ثم مرحلة تساقط الشعر، وبفعل الإستروجين تتسارع هذه العملية، وتكون النتيجة نمواً للشعر أعلى من الطبيعي وتساقطاً للشعر أيضاً أكثر من الطبيعي.

الحمية الغذائية: يرتبط الغذاء السيئ مباشرة بشعر متعب ومتساقط، كما أنّ الوجبات السريعة والطعام غير الجيّد يؤدي إلى تراكم كمية من السموم التي يتخلص منها الجسم من خلال طرق عدّة منها فروة الرأس. لذلك لابد أن تحتوي الحمية على الفواكه والخضار والبروتينات والحبوب الكاملة لضمان توفير ما يحتاجه الجسم من العناصر الضرورية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى