صحة

تناول مريض السكري الطعام خارج المنزل

 

لا داعي أن تبقى في المنزل كل ليلة لتطهو الطعام (أو تحضّر السلطة).إنما عليك أن تدقق في اختياراتك عندما تتناول الطعام خارج المنزل. وحتى لوكنت مسافراً يمكنك أن تأكل في المطاعم دون أن تؤذي صحتك أو تتسبب برفع السكري عندك. كيف تختار الأطباق إذا قصدت مطعماً ما؟ ومم عليك أن تنتبه؟

 تكمن البراعة كما هو الحال دائماً في ملء معدتك بالطعام المناسب، وهذا يعني أن تتناول طبق مقبلات وطبقاً رئيسياً أو طبقاً رئيسياً فقط وأن تمتنع عن تناول أيّ نوع من أنواع الحلوى. ويعني هذا أيضاً أن تتجنّب تناول الخبز على أنواعه ورقائق الجمبري (الروبيان) المقلي أو ما شابه. في الواقع، من الأفضل أن تطلب من النادل عدم وضعها على الطاولة كي تتجنّب الإغراء. واطلب منه بدلاً من ذلك أن يضع بعض الزيتون أو طبقاً من المخلل الحار. اطلب الماء واعلمه أنك لن تحتسي أيّ شراب آخر.
عندما تبدأ باختيار الأطباق من لائحة الطعام، انتبه للسكر المخفي والكربوهيدرات المرتفعة في الصلصات والمخلل. تقدّم كافة المطاعم \على سبيل المثال فطائر سمك ولفائف خضار spring rolls شهية المذاق. إن فطائر السمك أفضل من اللفائف لأنها تحتوي على كمية أكبر من البروتين. تُقدّم الصلصة الحلوة مع كلا الطبقين فدعها جانباً ولا تتناولها.
اختر أطباقاً غير مقلية بالزيت كلما أمكنك ذلك. بالتالي، اختر النودلز المسلوقة بدلاً من المقلية أو الأرز المسلوق بدلاً من المقلي. تقاسم الحصة مع شخص آخر أو شخصين. تذكّر أنك تحتاج إلى كمية من الكربوهيدرات تعادل كمية البروتين، كالسمك المطهو على البخار أو المسلوق.
إنّ المطاعم اليابانية رائعة لاسيما إن كنت تحب السمك، فهي تقدّم أطباقاً رائعة كالسلمون تارياكي والساشيمي. يمكن لهذه الأطباق أن تشعرك بالشبع من دون أن تثقل جسمك بالكربوهيدرات السريعة الاحتراق أو بالدهون المشبعة (لا يعتبر السوشي جيداً كهذين الطبقين لأنه يحتوي على الكثير من الأرز الأبيض المكرر).
اطلب دوماً بعض أطباق الخضار، سواء على شكل سلطة أو على شكل طبق إضافي من اللوبيا أو البروكولي. احرص على تناول الخضار التي طلبتها كلها واطلب المزيد إن لم تنل ما فيه الكفاية.
يجب أن تشعر بالشبع عندما تنتهي من تناول الطبق الرئيسي. حان الوقت الآن كي ترحل، فاطلب الفاتورة واعلم النادل أن الطعام كان شهياً إلى حدّ أنك تشعر بالشبع ولا تحتاج إلى تناول القهوة أو أيّ تحلية!
يبقى الأهم أن تتذكّر أنك المسؤول عما يدخل إلى فمك. فكّر في لائحة الطعام على أنها خيار صغير مقارنة مع ما يمكن أن يُقدّم لك، ما يتيح لك إمكانية أن تطلب من «خارج لائحة الطعام». إذا كنت تحب السمك لكنك لا تحب صلصة الكريما التي تُقدّم معه، فاطلب الطبق من دونها أو اطلب طبقاً يُعدّ بطريقة أخرى. اسأل عما تحتويه الأطباق المختلفة وانظر من حولك إلى ما يتناوله رواد المطعم الآخرون.
إليك ما يمكن أن تختاره في المطاعم
ـــ السمك النيء
–       حساء البطاطا الحلوة
ـــ سمك/دجاج/قريدس (روبيان) على الطريقة التايلندية، كاري (تجنّب الأطباق الغنية بالكريما المدرجة ضمن لائحة تجنّب).
ـــ ساتيه السمك/الدجاج (مشوي مع صلصة معدّة من الفول السوداني)
ـــ دجاج أو لحم بالكاري ــــ اطلب كمية أقل من الزيت
ـــ سمك مطهو على البخار أو أطباق سمك أخرى غير مقلية
ـــ أطباق معدّة من التوفو
ـــ عجة
ـــ نودلز مع الخضار مثل chop suey ) تقاسم الحصة)
ـــ أطباق الخضار مثل طبق chana masala) أو dhal هندي) أو الفاصوليا المنبتة أو براعم البامبو أو كستناء الماء أو الفطر التي تقلّب سريعاً مع القليل من الزيت على نار قوية (صيني).
تجنّب
ـــ السمك/اللحم المقلي
ـــ الأطباق ذات المذاق الحلو والحامض
ـــ الأطباق الأسيوية الحارة الغنية بالكريما مثل kormas  masalas
ـــ الأرز (باستثناء الأرز الأسمر ـــ تقاسم الحصة)
ـــ أطباق البطاطا
ـــ الخبز
ـــ رقائق القريدس (الروبيان) المقلية
 
 
يبقى الأهم أن تختار في أي مطعم تقصده الأطباق البسيطة التي لا تحتوي على صلصات أو مكونات غير معروفة. إذن، لن ترتكب أيّ خطأ إذا ما اخترت السمك أو الدجاج المشوي والخضار أو السلطة.
 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى