هو وهي

دراسة.. “الحب” يساعد الرجال في إنقاص الوزن الزائد

أثبتت دراسة أمريكية حديثة أن الحب يساعد على حرق الدهون، فمن خلال هرمون الاكستوسين المصنع "هرمون الحب" يمكن محاربة السمنة.

 
إذ تم اكتشاف رذاذ للأنف يحتوي على "هرمون الاكستوسين" المصنع، وهو هرمون الحب الذي يفرزه الجسم أثناء الرضاعة الطبيعية أو العلاقة الجنسية، والمسؤول عن ارتباط الأم والطفل أو التعاطف والقلق..
 
وشملت الدراسة 25 رجلًا ذوي صحة جيدة تبلغ أعمارهم 27 عامًا في المتوسط، ومن بينهم كان 13 رجلًا بأوزان طبيعية، في حين كان 12 آخرون يعانون من الوزن الزائد أو السمنة.
 
وطلب الباحثون من أول مجموعة أن يرشوا رذاذًا يحتوي على الاكستوسين، ومن الثانية أن يرشوا رذاذًا وهميًا لا يحتوي على شيء "دون علم منهم بما يحتويه كل رذاذ"، ثم بعد ساعة من ذلك طلبوا منهم تناول وجبة إفطار غنية.
 
واستبدل الباحثون الاكستوسين والرذاذ الوهمي للمجموعتين من أجل مقارنة النتائج، ودون المشاركون ما أكلوه خلال الأيام الثلاثة التي سبقت التجربة، ولاحظ الباحثون أن الرجال تناولوا نفس الكميات من الطعام قبل التجربتين المختلفتين "الرذاذ الوهمي ورذاذ الاكستوسين".
 
لكن بعد مقارنة غذاء الأشخاص بعد وجبتي الإفطار، تبين أن رش رذاذ الاكستوسين أدى إلى تقليل استهلاكهم للسعرات الحرارية بمقدار 122 في المتوسط واستهلاكهم للدهون بمقدار 9 جرامات.
 
وأوضح العلماء أنه تحت تأثير هرمون الاكستوسين، تحولت الدهون في أجسام الأشخاص إلى وقود لإنتاج الطاقة، على العكس من ذلك، لم يكن تأثير ذلك على استهلاك السعرات الحرارية واضحًا بالنسبة لهم، لأن الأشخاص لم يلاحظوا فرقًا في شهيتهم بين التجربتين.
 
 
 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى