دواء جديد يمنح الأمل لملايين المصابين بالتهاب المفاصل !

دواء جديد يمنح الأمل لملايين المصابين بالتهاب المفاصل !
وجد باحثون طريقة لمعالجة مرض التهاب المفاصل تمنح الأمل الى ملايين المصابين بهذا المرض المؤلم في أنحاء العالم.
 
تمكن الباحثون من قطع الطريق على خلايا في الجسم تهاجم الغضروف مباشرة لتسبب تلفا لا يمكن اصلاحه في المفاصل المستهدفة. 
وقال خبراء ان الاختراق الجديد يمكن ان يؤدي الى تطوير عقاقير جديدة تماما تمنع حدوث تلف في المفاصل.
 
وسيكون هذا بمثابة انقاذ لنحو 40 في المئة من المصابين بالتهاب المفاصل الروماتويدي الذين لا يستجيبون لطرق العلاج الحالية. 
 
وتركز طرق العلاج هذه على منع هجوم جهاز المناعة على بطانة المفاصل المتأثرة لتخفيف الأعراض المنهكة وتقليل الالتهاب وتأخير استفحال المرض.
 
ورغم تحسن العقاقير خلال السنوات العشر الماضية فانها تقمع جهاز المناعة معرضة المرضى الى اشكال مختلفة من العدوى. كما ان كثيرين من المرضى لا يستجيبون لهذه العقاقير أو لا يحتملونها.
 
ومرض المفاصل الروماتويدي من امراض المناعة الذاتية حيث يهاجم جهاز المناعة خطأ نسيج الجسم مؤدياً الى التهاب مؤلم في المفاصل المستهدفة.
 
ونقلت صحيفة الديلي اكسبريس عن رئيس فريق الباحثين في جامعة كاليفورنيا في سان دييغو الدكتور نونزيو بوتيني ان فريقه وجد ان هذه العمليات الالتهابية تقوم ايضا بتفعيل خلايا متخصصة تبطن داخل المفاصل حين تؤدي عملية تزييت وتصليح الاصابات التي تحدث في المفاصل. ولكن هذه الخلايا حين تتحرك تبدأ بغزو الغضروف المحيط واطلاق انزيمات تفتته بدلا من وظيفة التصليح المفترضة. كما انها تسبب تدمير العظم.
 
ولا يوجد علاج يستهدف هذه الخلايا رغم التلف الذي تسببه بالغضروف في التهاب المفاصل الروماتويدي. 
والآن وجد الباحثون طريقة لتفعيل جزئ يضعف قدرة هذه الخلايا على مهاجمة الغضروف. واظهرت الاختبارات ان تعطيل عمل هذه الخلايا يخفف من اعراض المرض.
 
ويجري الباحثون الآن اختبارات للتوصل الى نتائج أشد فاعلية بالجمع بين دواء يستهدف هذه الخلايا والعقاقير المعروفة لعلاج التهاب المفاصل الروماتويدي.
 
وقال الدكتور بوتيني ان تمكن الباحثين من إضافة دواء يؤثر في هدف مختلف دون ان يزيد قمع جهاز المناعة سيكون انجازا كبيرا.
 
وقالت الدكتورة ناتالي كارتر من مركز ابحاث التهاب المفاصل في بريطانيا ان الدراسة الاميركية الجديدة لتعطيل عمل الخلايا التي تدمر التكوين العظمي وتسبب تلف الغضروف يمكن ان تنبئ بمعالجة جديدة تخدم المصابين بالتهاب المفاصل الذين لا تجدي العلاجات الحالية معهم للتخفيف من آثاره.
 
ولا يوجد علاج يشفي المريض من التهاب المفاصل ولكن هناك علاجات مختلفة تساعد في التخفيف منه وإبطاء استفحاله ومنها المهدئات والعقاقير المضادة للالتهابات بهدف تخفيف الألم والحد من التورم.