هو وهي

عادات يوميّة تجعلكِ أكبر سنّاً!

 

 
امور حياتيّة يوميّة تعتبرينها عادات صحيّة لكنها في الحقيقة تسيء إلى بشرتكِ وتجعلكِ أحياناً تبدين أكبر سنّاً.

 
 
الوجبات الخفيفة الليليّة: المكسّرات، المخبوزات والكوكيز:
 
استهلاك الكربوهيدرات المكررة والسكر ينتج عنهُ الإرتفاع السريع في نسبة السكر في الدم. جزيئات السكر تنتقل عن طريق الدم إلى جميع الخلايا في الجسم، وترتبط بالدهون والبروتينات. حين يلتصق السكر بالكولاجين (البروتين الذي يعطي المرونة للبشرة) من  وجود أنزيم، تحدثُ عمليّة اسمها glycation. هذه العمليّة تؤدي إلى التجاعيد.
 
حاولي أن تستبدلي هذه الوجبات بالجوز، اللبن أو أيّة أطعمة تحتوي على نسبة سكر منخفضة.
 
 
 
التمارين الرياضيّة:
 
حين ترفعين الوزن أثناء رفع الأثقال، تحدّقين أحياناً وتجهدين عضلات وجهكِ.
 
تعلمين أنّ التحديق أو النظر بعينين نصف مغمّضتين يمكن أن يسبب التجاعيد، وهذا هو السبب الذي يجعلكِ ترتدين النظارات الشمسية. لكنّ ضوء الشمس الساطع ليس هو السبب الوحيد الذي يجعلكِ تحدّقين. إجهاد عضلات الوجه أثناء ممارسة التمارين يمكن أن يكون له التأثير نفسه.
 
حاولي ممارسة الرياضة أمام المرآة لمراقبة حركة وجهكِ. حاولي التركيز على التنفسّ أثناء الرياضة، فمن الصعب أن تحدّقي خلال عمليّة الشهيق والزفير.
 
 
 
تسريحة ذيل الحصان الأنيقة أو الكعكة
 
حين تشدّين شعركِ إلى الخلف، تظهرُ أصغر التجاعيد في وجهكِ وعلامات التعب. حاولي دائماً تركِ شعركِ منسدلاً على وجهكِ.
 
 
 
تجنّبي الدهون في طعامكِ!
 
استبدلي الدهون بتلكَ الصحية. فالدهون الصحية مثل أحماض أوميغا 3 الدهنية، تهدّئ الإلتهاب في الجسم، مما يجعل بشرتك أقل عرضة لحبّ الشباب، والاحمرار. أوميغا 3s  تمنع أيضاً تفكك الكولاجين والإيلاستين في البشرة.
 
تناولي الأطعمة الصحيّة غير المشبعة بالدهون كالأفوكادو، سمك السلمون، زيت الزيتون وبذور الكتان.
 
 
 
روتينكِ الجماليّ: المبالغة بالمستحضرات
 
في حين أنّ ملحقات المستحضرات مثل الفيتامين E  وCoQ10  قد تكون لها فوائد ضدّ الشيخوخة، فالإكثار منها يمكن أن ينعكس سلباً. الكثير من هذه الأدوية والمستحضرات يجعلُ بشرتكِ أكثر حساسية وعرضة للكدمات. الجهود الكثيرة للحفاظ على بشرة شابة تؤدّي إلى حقيقة معاكسة.
 
استشيري طبيب البشرة في ما يخصّ الأدوية والمستحضرات اللازمة لبشرتكِ.
 
 
 
فركِ عينيكِ بسبب التعب
 
فرك العينين بعدوانية لا يتسبب في تكسر رموشك فقط، بل يسبب أيضاً الكدمات في منطقة تحت العين، ويحول الجلد إلى اللونٍ الأحمر ويعزز مظهرُ التعب. أبقي يديكِ بعيدتين عن عينيكِ.
 
طوّري عادة جديدة وهي أن تحافظي على رؤيتكِ من خلال هذه القاعدة: 20-20-20: النظر إلى شيء ما عن بعد أقلّه 20 متراً لمدة 20 ثانية على الأقل كل 20 دقيقة.
 
 
 
فطوركِ
 
من المفترض أن تكون الفواكه الطازجة غنيّة بالمواد المضادة للأكسدة التي تحارب الجذور الحرة التي تتلف خلايا الجلد لكن العصائر التي تحتوي على الكثير من الفاكهة تحتوي على نسب عالية من الفركتوز. على الرغم من أنّ الفركتوز هو سكر الطبيعي، فإنه يؤدي إلى عملية "glycation" مرة أخرى.
 
 
 
حاولي اللجوء إلى الخضار والفواكه ذات الأوراق الخضراء الداكنة التي تحتوي على كميات كبيرة من المواد المضادة للأكسدة، بما في ذلك الزنك، والتي تساهم في بناء الكولاجين الجديد وتمنع تكوين التجاعيد.
 
 
 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى