عادة ينبغي أن تتخلّص منها بأسرع وقت حتى لا تفسد حياتك

عادة ينبغي أن تتخلّص منها بأسرع وقت حتى لا تفسد حياتك

هذه العادة تضرّ بعلاقتك الجميلة بالآخرين. وتمنعك من تعلم دروس الحياة وتقطع التواصل مع الآخرين. ومع أنك تتمسك بها لتبرير نفسك إلا أنها لا تخفّف معاناتك بل تجعلك تنغلق على أي حل. اكتشفها واعرف أسبابها وتخلّص منها فوراً!


في البداية عليك أن تدرك أنك تفعل ذلك. في الحقيقة إطلاق الأحكام على الآخرين ليس بحد ذاته شيئاً رهيباً لكنه إشارة إلى أن أشياء أخرى تحصل وهذه الأشياء تلحق بك وبالآخرين ضرراً كبيراً.

إذا كنت تشعر بالغضب أو الرفض تجاه شخص ما، إذا كنت تشكو من شخص ما، أو تتكلّم عنه بالسوء فهذا دليل على أنك تطلق عليه الأحكام. المهمّ هو أن تعي ما تفعله.

عندما تتنبّه إلى أنك تحكم على أحدهم توقّف وتساءل. لا تغضب من نفسك بل كن فضولياً واطرح على نفسك الأسئلة التالية:
• لماذا تحكم عليه؟
• ما هي توقعاتك غير الواقعية من هذا الشخص ؟
• هل يمكنك أن تعرف حقيقة ما يعانيه هذا الشخص أو الظروف التي تدفعه لكي يكون كما هو؟
• هل يمكنك معرفة المزيد عن ظروفه؟
• ما هي الصفات أو التصرفات الإيجابية التي يمكنك أن تقدرها لدى الشخص الآخر؟
• هل تستطيع عدم التركيز على ذاتك ووضع نفسك في مكان الشخص الآخر؟
• هل يمكنك أن تتذكر الوقت الذي كنت تمرّ أنت فيه بظرف مشابه؟
بعد أن تنتهي من طرح هذه الأسئلة على نفسك ابحث عن طريقة لتقديم المساعدة. فكّر بما يحتاجه هذا الشخص. أحياناً لا يحتاج إلا إلى من يصغي إليه، إلى صديق، إلى شخص لا يحكم عليه بل يقبله كما هو.
ولكنك لا تستطيع المساعدة إذا كنت تطلق الأحكام. عليك أن تتخلى عن موقع الحكم وتأتي إلى مساحة القبول والفضول والتعاطف. وبالمناسبة ستشعر بسعادة لا توصف عندما تفعل ذلك.