لا تبالغي في غسيل بشرتك

لا تبالغي في غسيل بشرتك
تشكّل البشرة ونضارتها مصدر الجمال لدى السيدات، وطرق المحافظة عليها تختلف من واحدة إلى أخرى ولكن قد تميل بعض السيدات إلى المبالغة في تنظيف البشرة باعتماد طرق غير طبيّة أو صحية يؤديان إلى الإضرار بها بدلاً من نفعها. حيث تقوم بغسل وجهها أكثر من مرتين فى اليوم بالصابون، خاصة وإن كانت لديها بشرة دهنية، إلا أن ذلك يضرّ البشرة، ويقلّل من ترطيبها وينظفها فتصبح أكثر جفافأ.
 
ويشير الخبراء إلى أن هذه العادات تفقد البشرة الإفرازات الطبيعية التي تحميها، كما تتسبّب أيضاً في تكاثر الحبوب كحبّ الشباب بدلاً من القضاء عليها، إضافة إلى أن المرأة التى تقوم بحمام بخار لبشرتها وتتوقف عند ذلك الحد ولا تتبعه بماسكات أو اقنعة صحية، وحامية للوجه فتكون نتيجة الحمام عكسية، أيّ أن بعد الانتهاء منه تترك المسام مفتوحة دون وضع قناع يسدّها فتكون بذلك البشرة خصبة لاستقبال الأوساخ والجراثيم.
 
 لذلك لا ينبغي عليك أن تبالغي في غسل وجهك بشكل متكرر، لكن هذا لا يعني أنه بإمكانك أن تتخلّي عن غسيله ليلاً قبل النوم لإزالة بقايا المكياج.
 
كذلك قلّلي من مرات غسله خلال ساعات النهار حتى لا تجفّ بشرتك، وحاولي الابتعاد عن المستحضرات التي تحتوي على مواد كيماوية.
 
وأخيرا اختاري منظف الوجه الذي يحتوي على زيوت طبيعية أو عناصر مرطبة للجلد، وأخرى لغلق المسامات حتى لا تتعرّض للأوساخ والجراثيم.