مخاطر النوم بالمكياج.. اكتشفيها

مخاطر النوم بالمكياج.. اكتشفيها

قبل النوم تحرص كل فتاه على استخدام غسول جيد لبشرتها أو "وايبس" لإزالة المكياج، ولكن هناك فتيات تنام وتترك المكياج ممتلئ ببشرتها وهذا خطر فادح ويسبب لها مخاطر عدة، ومن ضمنها:

النوم بالمكياج يؤدّي إلى تشقق البشرة بشكل كبير

هذا ما هو معروف، وقد قامت العديد من النساء باكتشاف ذلك بعد مرور فترة طويلة من استخدام المكياج بشكل مفرط، فالبشرة تكون قد تعوّدت على هذه المستحضرات، وأي محاولة من البشرة للترميم الطبيعي نجد أنها غير مكتملة؛ نتيجة المكياج الذي يوضع على البشرة بشكل دائم، ويسبب إعاقة العمل الطبيعي لخلايا البشرة للتجدد. 

 

يؤدّي إلى بروز الملامح وإضعاف الرؤية 

كثيراً ما تعاني النساء من مشكلات تتعلّق بالمكياج، ورغم ذلك نجد أنّ الإقبال عليه لم يضعف حتى الآن، على الرغم من معرفة المسببات التي قد تصيب الوجه بسبب هذه المستحضرات، ومن أهمّها: أن ملامح البشرة تبدأ بالبروز والظهور بشكل كبير، لتصبح أكبر من حجمها الطبيعي، ولعل هذا السبب ناتج عن الوضع الخاطئ للمكياج، واستخدام الطرق الغريبة في وضعه، كما أن استخدام الماسكارا والكحلة والأيلينر متعب جدا للعين، ومن الممكن أن يؤدّي إلى إضعاف الرؤية في حال تم التعود على استخدامها في أوقات الصباح والمساء، ولا يمكن أن ننسى أن هذه المستحضرات مكونة من مواد نجهلها، ويجب أن نكون أكثر وعيا في الحفاظ على بشرتنا وجسدنا بشكل عام من أي ضرر قد يلحق به، ويسبب لنا الأذى بشكل كبير. 

 

يرهق البشرة ويمنعها من التنفس 

وهذا ما حذر منه أطباء التجميل، حيث وضحوا في العديد من الدراسات التي تم إجراؤها مؤخراً بأن الاستخدام المفرط للمكياج في فترات الليل (أي قبل النوم مباشرة)، وتركها على البشرة حتى الصباح، قد يؤدي إلى حدوث العديد من المضاعفات، ومن أهمها: ضعف الخلايا الجلدية الموجودة في الوجه، إضافة إلى إصابتها بالترهل والتشقق، وهذا أمر لا تريد أي امرأة أن تصاب به مهما بلغت من العمر، لذلك ينصح بعدم النوم والمكياج على الوجه، ويفضل التخلص منه متى سنحت لك الفرصة للقيام بذلك.