صحة

٥ أطعمة لخفض معدّل الكولسترول

 

تحكّم بمعدّل الكولسترول وخفف معدّل ضغط الدم وحافظ على سلامة قلبك مع المأكولات التالية التي تحمي الشرايين. 

 
1- اللوز المحمّص مع القشرة 
 
تحتوي حفنة من اللوز على 9 غرامات من الدهون الأحادية غير المشبعة المفيدة والتي تخفض نسبة الكولسترول السيئ وترفع نسبة الكولسترول الجيد. فتناول اللوز مرتين في اليوم كوجبة خفيفة بدل تناول الكعكة المحلاة أو البطاطا المقلية  أو قطع البسكويت المملحة، يمكن أن يخفض نسبة الكولسترول السيئ لدى الشخص إلى ما يقارب الـ 10%. والفيتامين E الطبيعي والموجود في قلب اللوز وفلافنويدات القشرة التي تشبه الورقة، يساعد على إبطاء تشكل الصفائح التي تسدّ الشرايين. 
 
 
 
2- الأفوكادو 
 
في دراسة أجراها المعهد المكسيكي للضمان الاجتماعي، تبيّن أن النساء والرجال الذين تناولوا حبة أفوكادو يومياً في خلال أسبوع، انخفض لديهم المعدّل الإجمالي للكولسترول إلى 17%. 
 
معلومة مهمة: في حين انخفض معدل الـ LDL أو الكوليسترول المنخفض الكثافة والجلسريدات الثلاثية غير الصحية لدى هؤلاء الأشخاص، ارتفع معدّل الكوليسترول الجيد (HDL) لديهم، ربما بفضل الدهون الأحادية غير المشبعة التي يحتوي عليها الأفوكادو. فهذه الفاكهة مليئة أيضاً بمادة بيتا سيتوستيرول التي تخفّض معدّل الكوليسترول. 
 
 
 
3- البندورة: الطازجة و المجففة بالشمس أو ربذ البندورة 
 
وجدت دراسة أجراها أطباء مؤخراً في مستشفى بريغهام للنساء في بوسطن، على 35000 امرأة أن تناول سبع حصص أو أكثر من البندورة أسبوعياً يخفض خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية بنسبة 30٪ . فما هي المادة الفعالة التي توجد في البندورة؟ قد تكون مادة الليكوبين، وهي مادة مضادّة للأكسدة، أو النسبة العالية من الفيتامين C والبوتاسيوم والألياف. ومن المفيد أن نعرف أن طهي البندورة لمدة 30 دقيقة أو أكثر يرفع معدل الليكوبين. كما أن ربع كوب من البندورة المجففة في الشمس يحتوي على نسبة أعلى من البوتاسيوم الذي يعمل على تخفيض ضغط الدم مثل ما تفعل الموزة المتوسطة الحجم. 
 
 
 
4- سمك السلمون المعلّب 
 
يأتي السلمون على رأس الأسماك التي تحتوي على زيوت والغنية بالأوميجا 3، إذ تحتوي حصة واحدة منه على 1.8 غ من أحماض الإيكوسابينتينويك (EPA) وأحماض الدوكوساهيكسانويك ( (DHA، وكميات كبيرة من الأحماض الدهنية الأوميجا 3 التي تخفّض خطر الإصابة بتسارع خفقات القلب، والكولسترول السيئ والالتهاب، كما يمكنها أن تمنع حتى تصلّب الشرايين وتخثر الدم.   
 
 
 
5- الشوفان القديم 
 
يحتوي الشوفان على مادة البيتا جلوكان وهي ألياف قابلة للذوبان وتعمل كإسفنجة تمتص الحامض المراري الغني بالكوليسترول في الأمعاء من أجل التخلص منه. وبالنتيجة ينخفض معدّل الكوليسترول السيئ LDL عندما تقل الكمية التي تجري في الدم. فوعاء كبير من دقيق الشوفان يومياً ( 1 ½ كوب ) قد يخفض نسبة الكولسترول من 2 إلى 3%.  

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى