13 سبباً هاماً يدعوك لاستخدام أوميغا3 في غذاءك

13 سبباً هاماً يدعوك لاستخدام أوميغا3 في غذاءك
د لا تخلو الكثير من الحميات الغذائية والنصائح الطبيعة من كلمة (أوميغا3) بسبب ما تشكله من فائدة كبيرة لصحة الإنسان، ابتداءً من كونه جنيناً في رحم أمه، وصولاً إلى كبار السن.
 
1.  تشكل الأحماض الدهنية الموجودة في الأوميغا3 عنصراً ضرورياً وهاماً في غذاء الأطفال خاصة في السنوات الأولى من عمر الطفل فهي تلعب دوراً هاماً في نمو الدماغ.
 
2. من الضروري أن تحصل المرأة الحامل على كمية كافية من الأوميغا3 خاصة قبيل الحمل، وخلال الشهر الثالث منه، لأن نقصه قد يؤدي إلى إصابة الجنين بالربو أو فرط النشاط الحركي وقلة التركيز، أمراض القلب، مشاكل في الرؤية، وعدم اكتمال نمو الدماغ.
 
3. تناول الأوميغا3 هام لصحة الجلد فالزيت الموجود فيها مشابه للزيت الطبيعي الذي يفرزه الجلد وبالتالي يساهم الأوميغا 3 في ترطيب الجلد وحمايته من الجفاف.
 
4. يحتوي الأوميغا3 على الليكوبين الذي يقي من الإصابة بسرطان البروستات ويتواجد الليكوبين في البندورة (الطماطم) أيضاً.
 
5. يزيد الأميغا3 من مقاومة الجلد للأشعة فوق البنفسجية ولعلامات التقدم بالسن.
 
6. يعطي الأوميغا 3 الحيوية للشعر والأظافر، فالجلد يخسر الكثير من زيوته الطبيعية ورطوبته بسبب كثرة التعرض للشمس والأوميغا 3 يحتوي على زيوت مشابهة لتلك الزيوت الطبيعية، كما تساعد الجلد على زيادة إفراز الزيوت الطبيعية.
 
7. الأوميغا 3 مضاد للالتهاب.
 
8. يساعد في الوقاية من الشعور بالتعب والإرهاق وتقوية الذاكرة وتنمية القدرة على التركيز والانتباه وتحسين الحالة المزاجية وتطوير القدرة على التعلم.
 
9. يقلل الأوميغا 3 من احتمالات الإصابة بمرض الزهايمر.
 
10. لوحظ أن الأطفال الذين لا يحصلون على الكمية الكافية من الأوميغا 3 يعانون من مشاكل في التواصل الاجتماعي.
 
11. للأوميغا 3 تأثير هام على شبكية العين فهو يحتوي على عنصر هام وهو DHAالذي يدخل في تركيب خلايا العين والجسم.
 
12. ينصح بتناول 200 إلى 300 ميليغرام منه يوميا في فترة الحمل والإرضاع
 
13.  لا ينتج الأوميغا 3 من تلقاء نفسه لذلك نحن بحاجة للتزود به عن طريق الغذاء